قال رئيس وكالة الطاقة الدولية، فاتح بيرول، إن الخطوات التي اتخذتها تركيا في مجال الطاقة المتجددة على وجه الخصوص صائبة وتتناسق مع التطورات في العالم.جاء ذلك في حديث للأناضول، الخميس، قبيل مشاركته في اجتماع التاسع لوزراء الطاقة،والذي سيرفع مستوى الاستثمار في تركيا الذي عقد في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن.وأشار بيرول، إلى أنه سيتم في الاجتماع بحث، مشاكل الطاقة والبيئة في العالم، مؤكدًا على أهمية الاجتماع لتطور قطاع الطاقة في العالم، وأوضح أن “تركيا اتخذت خطوات صائبة في المجال طاقة الرياح، والطاقة الشمسية، وقطعت مسافات جيدة في هذا الصدد خلال الأشهر السبعة الأخيرة”، مضيفًا “من أهم الأشياء التي ينبغي القيام بها للحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، هو زيادة الاستثمار في مجال الطاقة المتجددة، كما يمكن الاستفادة من الطاقة النووية في توفير الطاقة مثلما فعلت تركيا”.من جانبه، رحب وزير الطاقة والموارد الطبيعية الدنماركي، لارس كريستيان ليلهولت، خلال الاجتماع، بالمشاركين الذين يشكل وزراء طاقة دول العشرين أغلبهم، معرباً عن سعادته لاستضافتهم في بلاده. وقال ليلهولت، إن “العالم كله يدرك أنه يجب القيام بشيء ما بخصوص الحد من الانبعاثات الحرارية، ولا يمكننا التصرف وكأنه لا شيء يحدث”، مضيفًا “نحن محظوظون جدًا لأن الدول المشاركة حريصة جدًا على الحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون وزيادة حصتها من الطاقة المتجددة”.واثرها على الاستثمار في تركيا

ويشارك في الاجتماع التاسع لوزراء الطاقة، الذي بدأ أمس، في مدينة مالمو السويدية، وتختتم جلساتها اليوم الخميس، في كوبنهاغن، ممثلين عن الولايات المتحدة الأمريكية، وألمانيا، والنمسا، وأستراليا، والإمارات العربية المتحدة، وبريطانيا، والبرازيل، والصين، والدنمارك، وإندونيسيا، وفنلندا، وفرنسا، وكوريا الجنوبية، والهند، وهولندا، والسويد، وإيطاليا، واليابان، وكندا، والمكسيك، والنرويج، والسعودية، وتشيلي.