تمكّنت تركيا من خفض فاتورة الطاقة الكهربائية المستوردة في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي وبنسبة وصلت إلى 61 بالمئة.
وبحسب معطيات التجارة الخارجية التركية التي جمعها مراسل الأناضول، انخفضت فاتوة الكهرباء المستورد إلى 60 مليون و691 ألف و233 دولار.
ويعود سبب هذا التراجع في حجم الطاقة الكهربائية المستورة إلى الاعتماد الكبير على موارد الطاقة المتجددة، والمحلية.
وكانت تركيا استوردت بين يناير/كانون الثاني وسبتمبر/أيلول من العام الماضي طاقة كهربائية من اليونان وبلغاريا وأذربيجان وجورجيا، بلغ حجمها ثلاثة مليارات و244 و448 ألف كيلو واط، وانخفضت بين يناير/ وسبتمبر من هذا العام إلى مليار و210 مليون و506 ألف كيلو واط.
والجدير بالذكر ان اكبر مستهلك للطاقة هي مدينة اسطنبول بحكم ارتفاع عدد عقارات اسطنبول وزخمها السطاني مقارنة بباقي عدد العقارات في تركيا بمقارنة المساحة والنسبة المئوية للسكان ونحوه
المصدر وكالة الاناضول الاخبارية