اكتشاف الكهرباء يبدو جليا أن الكهرباء أصبحت جد مهمة في عصرنا الحديث ولا يمكن الاستغناء عنها. فهي تمكن من تفسير البنية الذرية والجزيئية. ويرتكز عليها في المواصلات والآلات والحاسبات الإلكترونية ووو… غير أن الإنسان لم يفهم دور الكهرباء إلا متأخرا. ويمكن تصنيف مراحل اكتشاف الكهرباء إلى خمسة

المرحلة الأولى : هي التي اكتشفت الكهرباء أثناءها عن طريق ملاحظة الطبيعية التي تظهر في الهواء وفي الصاعقة . فحوالي 600 سنة قبل الميلاد تمت مشاهدة جذب الأجسام الخفيفة من طرف الكهرمان الذي أطلق عليه اليونانيون اسم إلكترون

المرحلة الثانية : (القرن 18) : تميزت بتوليد الكهرباء الساكنة وباكتشاف الشحنات الموجبة والسالبة من طرف العالم الفرنسي دوفي سنة 1733

المرحلة الثالثة : بدأت باكتشاف العمود على يد العالم الإيطالي فولطا سنة 1800 . لقد أدى هذا العمود إلى دراسة الكهرباء المتحركة

المرحلة الرابعة : بدأت في سنة 1831 باكتشاف التحريض من طرف العالم الإنجليزي فرداي نتج عن هذا التحريض في بداية القرن 20 جميع التطبيقات الصناعية (محرك ، منوب ، …) 1

المرحلة الخامسة : طبعها العالم الإنجليزي ماكسويل الذي أوجد نظرية الموجات الكهرمغناطيسية حوالي سنة 1865